أخبار مقتطفة
Items filtered by date: الأربعاء, 07 آذار/مارس 2018



أديس أبابا (العلم) 7 مارس2018

وضعت حكومة إثيوبيا خارطة طريق لتنمية مزارع الرياح بالتعاون مع وكالة الطاقة الدنماركية.

و ستمكن خارطة الطريق من تعبئة الاستثمارات الخاصة التي تشهد حاجة ملحة .

وعلم أنه تغطي خارطة الطريق العديد من الأمور بما في ذلك اختيار المواقع والبيانات الشبكية و التمويل و سياسات المشتريات، فضلا عن التشغيل و الصيانة من بين أمور أخرى .

و تم إطلاق خارطة الطريق فى ندوة تطوير مشروع مزرعة الرياح الدنماركية-الإثيوبية التى عقدت يوم الاثنين الماضي.

و قال السيد سلشي بقلى وزير المياه والري والكهرباء في هذه المناسبة إن الحكومة بدأت سلسلة من الإجراءات الرامية إلى تحويل الإطار التنظيمي لقطاع الطاقة لإشراك القطاع الخاص.

وأضاف السيد سلشي أن توفير إمدادات طاقة كافية وخلق نظام طاقة أكثر مرونة من خلال تنويع مصادر توليد الطاقة وتكامل نظام الطاقة الإقليمي و تجارة الطاقة ،

وكذا زيادة فرص الحصول على الكهرباء للجميع.

وأشار إلى أن هناك حاجة ماسة إلى جهود متضافرة لتطوير إطار مؤسسي وتنظيمي وقانوني قوي لتحقيق بيئة عمل جذابة.

و من شأن الارتقاء بالترتيبات المؤسسية بما يتماشى مع قانون الشراكة بين القطاعين العام والخاص أن يتيح عملية تسليم سريعة و فعالة لتلبية الطلب المتزايد على الطاقة الكهربائية في البلد.

وقال السيد سلشي إن طاقة الرياح ستساهم فى حماية حالات الجفاف المتكررة بسبب تغير المناخ الذى يشكل تهديدا استراتيجيا لطاقتنا المائية التى ستظل العمود الفقري لنظام الطاقة لسنوات قادمة.

و من جانبها قالت السفير الدنماركية لدى اثيوبيا ميت ثيجسن إن خارطة الطريق ستمكن من تعبئة الاستثمارات الخاصة التى تشتد الحاجة إليها ،

مشيرة إلى انها تهدف إلى توفير إطار متكامل و منظم لتحديد أولويات المبادرات و الإجراءات الرامية إلى تطوير وتوسيع طاقة الرياح في إثيوبيا .

و  أشارت إلى أن طاقة الرياح الحديثة هي مصدر طاقة فعالة من حيث التكلفة و يمكن تركيبها في إطار زمني قصير.

و أضافت السفيرة قائلة إنه لا يغيب عن بالنا الهدف الطموح المتمثل فى ضمان حصول جميع الإثيوبيين على الكهرباء بحلول عام 2025، و تطوير إقتصاد خضراء مرن خلال العقد القادم .

و تشير دراسة أولية إلى أن إثيوبيا لديها إمكانات هائلة من طاقة الرياح التي تقدر ب 1000 ميغاواط .

مصدر: ولكالة الأنباء الإثيوبية

Published in National-News

أديس أبابا (العلم) 7 مارس2018

أعلنت سفيرة كوبا لدى إثيوبيا ميس بيل مار توماس بان كوبا تعمل مع إثيوبيا اكثر من اي وقت مضى لتعزيز العلاقة التجارية و الاقتصادية بين البلدين.

و أبلغت السفيرة وكالة الأنباء الإثيوبية ذلك عندما شاركت بيوم الاحتفال بذكرى معركة عدوى الـ 122 في ميدان منيلك.

و ذكرت السفيرة ان كوبا تتمتع بعلاقات اجتماعية قوية مع إثيوبيا و تطمح لتعزيز العلاقة التجارية و الاقتصادية في تلك المجالات اكثر من اي وقت مضى .

و أشارت السفيرة إلى ان البلدين لهما علاقة جيدة في مجال الصحة و التعليم و ان المثقفين الكوبيين الصحيين قد جاؤوا إلى إثيوبيا

و قدمو الدعم اللازم في بعض المستشفيات ، كما ان المدرسين الكوبيين قدمو التدريبات اللازمة في بعض الأماكن  

و ان هؤلاء الخبراء سيقدمون الدعم اللازم ايضا في المستقبل اكثر من اي وقت مضى .

و علم إن إثيوبيا و كوبا قد بدأت العلاقات الدبلوماسية عام 1977 .

و من المعلوم ان الرئيس الإثيوبي الدكتور ملاتو تشوم قام بزيارة كوبا الشهر الماضي بدعوة من الرئيس الكوبي رائيل كاسترو



Published in National-News

أديس أبابا (العلم) 7 مارس 2018

حث السفير الجيبوتي لدى اثيوبيا محمد ادريس فرح الدول الغربية على احترام قرار اثيوبيا بشأن اعلان حالة الطوارئ في البلاد والهادف إلى حماية النظام الدستوري وحماية رفاهية مواطنيها.

وصرح سفير جيبوتي لدى اثيوبيا محمد ادريس فرح في مقابلة حصرية مع وكالة الانباء الاثيوبية بان هذا قرار الإعلان عن حالة الطوارئ  قرار إثيوبي بحت و يجب احترامه.

وأضاف قائلا : إن بعض الدول الغربية تتساءل حول دواعي القرار ويقولون لماذا تعلن أثيوبيا عن حالة الطوارئ ولكنني اعتقد انهم لا يعرفون تاريخ إثيوبيا ونحن كدولة مجاورة نفهمها جيدا .

واستطرد السفير "إن الغرب لا يعرف إفريقيا جيداً وخاصة إثيوبيا التي تعد دولة تاريخية ولها خصوصية خاصة بها ونحتاج الى احترام هذه الخصوصية والقرار القوي من الحكومة الإثيوبية" .

وأشار السفير إلى أن هناك دورا لا يمكن الاستغناء عنه لكل من جيبوتي ومنطقة القرن الإفريقي وأفريقيا بشكل عام وان حالة الطوارئ ستكون مهمة لتأمين كل شيء ونحن نتفهم ذلك جيدا.

 معبرا عن اهميه حالة الطوارئ في ضمان الأمن والاستقرار في البلاد.

وأكد السفير بأن الالتزام القوي من القيادة والإرادة السياسية في أثيوبيا بما في ذلك استقالة رئيس الوزراء تعتبر جزء من الحلول ولن يصعب على البلاد ضمان تحقيق الامن والاستقرار في البلاد.

مصدر: ولكالة الأنباء الإثيوبية



Published in National-News

زوروا موقعنا

 

عدد الزوار

0000534559
اليوماليوم613
أمسأمس1276
هذا الأسبوعهذا الأسبوع2394
هذا الشهرهذا الشهر19301
كل يومكل يوم534559

إن تجارب إعداد توزيع الصحف بواسطة نظام التشغيل داخل اثيوبيا خلال ثمانية أعوام من (١٩٩٩- ٢٠٠٧ بالتقويم الاثيوبي) أصبح ساري المفعول وهذا الموقيع يعمل وفقا لنظام التشغيل إثيو نوكس.