أخبار مقتطفة

الفرص السياحية في إثيوبيا !

21 نيسان 2017

اليوم عندما نتحدث عن منتدي اللجنة الـ 59  لمنظمة السياحة العالمية لأفريقيا الذي عقد في أديس أبابا خلال الفترة من 18 - 21 أبريل 2017 حول كيفية جعل 2017 السنة السياحة المستدامة من أجل التنمية لأفريقيا لابد ان نتطرق بهذه المناسبة عن الفرص السياحية في إثيوبيا .

من المعروف جيدا أن إثيوبيا غنية بالتراث الثقافي والتحف التاريخية التي لا تقدر بثمن والجذابة للغاية. وبالنظر إلى التاريخ الطويل لإثيوبيا وتنوع الشعوب والثقافات نجد ان هناك عددا كبيرا من التراث الذي يستحق المحافظة عليه للأجيال القادمة.

وإثيوبيا تمتلك أيضا معالم جغرافية غنية وتوجد بها الجبال الشامخة والهضاب والوديان الضيقة والوديان والأنهار والسيول التي نادرا ما نجدها في البلدان الأخرى وهي غنية بالنباتات والحيوانات وكثير منها لا تجده الا في إثيوبيا وليس هذا فحسب بل تم اكتشاف واحدة من حفريات أسلاف الإنسان والتي تعد الأكثر شهرة  في العالم والمعروفة باسم لوسي، في وادي أواش السفلى.

مما لا شك فيه إن المواقع الأثرية مثل كنائس لالي بيلا، ومدينة أكسوم التاريخية، ومسجد النجاشي، وهرر التي تعد المدينة التاريخية المسورة مفترق طرق تجارية رئيسية ومركز للتعليم الإسلامي ، كلها تجسد حضارة الشعوب الأثيوبية التي لا تفارقها الابتسامة .

ومن المؤكد أن إثيوبيا واحدة من الوجهات الرئيسية للسياح في أفريقيا بسبب عدد من العوامل التي تلعب لصالحها، ومؤخرا ساهمت التسجيلات التراثية الثقافية لليونيسكو في جعل إثيوبيا واحدة من البلدان التي لديها معظم التراث الثقافي المدرج في قائمة اليونيسكو، وبالتالي فهو يستحق الحفاظ والحماية. وتم أدراج الاحتفالات بعيد الصليب مسقل و احتفالات السنة الجديدة وتشمبلالا سيداما في إقليم شعوب جنوب البلاد ونظام غدا من التراث الديمقراطي للاو روميين إلى جانب احتفالات (طمقت ) معمودية المسيح.

وليس هذا فحسب بل أن إثيوبيا لديها إمكانات وفيرة لسياحة التجارة والمؤتمرات، وتوفر حوافز مختلفة بما في ذلك الإعفاءات الضريبية، والحصول على الأراضي بسعر الإيجار التنافسي وواردات السلع الرأسمالية المعفية من الجمارك للمستثمرين في هذا القطاع.

وقال السفير الصيني لدى إثيوبيا لا يفان في احدي المناسبات إن هناك رغبة متزايدة بين مستثمرين صينيين للمشاركة في قطاع السياحة في اثيوبيا و النجاح الذي سجلته إثيوبيا في توسيع مجمعات البنية التحتية هو القوة الدافعة لجذب مستثمرين صينيين، وأكد على طلب المستثمرين العمل في بناء الفنادق والنزل والمنتجعات.

إن عائدات السياحة بلغت 1.38 مليار دولار في النصف الأول من العام المالي 2013 / 2014 . أن هذه العائدات تحققت بفضل زيارة عدد السياح لأثيوبيا إلى 370.754 ألف سائح.

وفي عام 2015 حصلت إثيوبيا علي 2.9 مليار دولار من السياحة وزار 918,000 سائح البلاد من مختلف البلدان.

وفي عام 2016 حصلت إثيوبيا علي 3.4 مليار دولار من السياحة .

هكذا قال الخبراء في مجال السياحة :"لن نتحدث عن أجواء أسبانيا المشمسة، ولا عن سحر تايلاند، ورومانسية فرنسا، فلقد حازت أثيوبيا على لقب "أفضل وجهة سياحية في العالم لعام 2015" من بين 31 وجهة ضمن قائمة التراث العالمي التابعة لليونيسكو، وذلك بحسب صحيفة الديلي ميل البريطانية.

وأخيرا أن مثل هذه المنتديات العالمية سيساعد إثيوبيا، على المنافسة عالميا في مجال السياحة وعلى الحكومة الإثيوبية أن تسعى لإحداث تغيير جذري في قطاع السياحة، من خلال الجهود التي يبذلها مجلس النمو والتحول للسياحة، الذي تم أنشاؤه من اجل متابعة عملية التطوير، وإزالة كافة العقبات التي تعترض نمو هذا القطاع الحيوي.

زوروا موقعنا

 

عدد الزوار

0000287888
اليوماليوم335
أمسأمس722
هذا الأسبوعهذا الأسبوع1180
هذا الشهرهذا الشهر13150
كل يومكل يوم287888

إن تجارب إعداد توزيع الصحف بواسطة نظام التشغيل داخل اثيوبيا خلال ثمانية أعوام من (١٩٩٩- ٢٠٠٧ بالتقويم الاثيوبي) أصبح ساري المفعول وهذا الموقيع يعمل وفقا لنظام التشغيل إثيو نوكس.