أخبار مقتطفة

ترويكا تحث الإيقاد على اتخاذ تدابير مؤسسية بشأن المخالفين لاتفاقية وقف إطلاق النار Featured

25 أيار 2018

أديس أبابا(العلم)24 مايو 2018

حثت دول "الترويكا" الإيقاد على اتخاذ تدابير مؤسسية بشأن مرتكبي انتهاكات وقف إطلاق النار التي وقعتها جميع الأطراف في دولة جنوب السودان.

وأكد مبعوثون من المملكة المتحدة والولايات المتحدة والنرويج على ضرورة قيام إيغاد والاتحاد الإفريقي بإظهار التزامهما في إحلال السلام الدائم في جنوب السودان من خلال اتخاذ تدابير مؤسسية على المخالفين وفقًا للتحقيق في آلية مراقبة وقف إطلاق النار .

وفي المؤتمر الصحفي يوم امس الأربعاء اعترفت "الترويكا" بإلزام الأطراف باحترام اتفاق وقف الأعمال العدائية وأكدت على ضرورة وقف العنف في دولة جنوب السودان ، حيث تم بلاغ عن 19 انتهاكا لاتفاق وقف إطلاق النار منذ توقيعها في21 ديسمبر 2018 .

وقال المبعوث الأمريكي شوا كان "لقد حان الوقت لفرض الاتفاق ومحاسبة المنتهكين ".

وشدد قائلا " لا يمكن للأطراف السياسية أن تأمل في التوصل إلى السلام أو تضييق العجز في الثقة دون وقف استخدام الأسلحة أولاً وحماية السكان داخل جنوب السودان ".

من جهته قال المبعوث النرويجي الخاص لجنوب السودان إيرلينج سيجونزبرغ "ما لم يتوقف القتال ومحاسبة الجناة ، فإن السلام الدائم لن يأتي إلى جنوب السودان ".

وأضاف أن العنف القائم يقوض آفاق السلام ويعرقل المساعدة الإنسانية.

وقال كريستوفر تروت المبعوث الخاص للمملكة المتحدة إلى جنوب السودان " إن الحوار مهم للغاية ، ونحن نرحب بمناقشات الأطراف خلال الأيام الخمسة الماضية ".

وأضاف المبعوث " لا يمكننا تحقيق سلام مستدام في جنوب السودان إذا لم يتم وقف النزاعات ، ليس في الشهر المقبل ، وليس الأسبوع المقبل ، وليس غدا يجب أن يتوقف الصراع اليوم ".

وأعرب عن تقديره لالتزام الطرفين باتفاق وقف الأعمال العدائية ، مشددا على ضرورة تنفيذها على أرض الواقع.

وأضاف أنه سيكون هناك تقدم إذا تمكن الطرفان من تحقيق الإرادة السياسية.

وأشاد ترويكا بالجهود التي تبذلها إثيوبيا والهيئة الحكومية الدولية المعنية بالتنمية من أجل تحقيق السلام المستدام في جنوب السودان والمنطقة ، مؤكدة التزامها لمواصلة دعمها لعملية السلام.

مصدر: وكالة الأنباء الإثيوبية

زوروا موقعنا

 

عدد الزوار

0000601284
اليوماليوم631
أمسأمس759
هذا الأسبوعهذا الأسبوع1588
هذا الشهرهذا الشهر23462
كل يومكل يوم601284

إن تجارب إعداد توزيع الصحف بواسطة نظام التشغيل داخل اثيوبيا خلال ثمانية أعوام من (١٩٩٩- ٢٠٠٧ بالتقويم الاثيوبي) أصبح ساري المفعول وهذا الموقيع يعمل وفقا لنظام التشغيل إثيو نوكس.