أخبار مقتطفة

إثيوبيا تبدأ إستراتيجية الإدماج المالي الوطني Featured

06 تشرين1 2017

أديس أبابا (العلم / و أ إ) بدأت إثيوبيا يوم الإثنين الماضي إستراتيجية الإدماج المالي الوطني التي تعزز الوصول إلى الخدمات المالية واستخدامها عبر البنوك.

وقال نائب رئيس الوزراء السيد دمق مكونن في مناسبة اطلاق الإستراتيجية إن إستراتيجية الإدماج المالي الوطني تهدف إلى تعزيز الوصول إلى الخدمات المالية المناسبة واستخدامها للنهوض والنمو الاقتصادي والحد من الفقر والاستقرار المالي.

وقال السيد دمق مكونن إنه من الصعب التفكير في التغيير المالي العالمي دون النظر الي المنتجات النقدية والخدمات المالية بصفة عامة في البلاد.

وأضاف السيد دمق إن الإستراتيجية تمثل تحولا نموذجيا في القطاع المالي حيث تهدف إلى معالجة الثغرات في المنتجات النقدية والخدمات.

وقال السيد دمق إنه يتعين على كافة الهيئات المعنية التعاون لتحقيق النجاح في تحقيق أهداف الإستراتيجية.

ومن جانبه عزا السيد تكل ولد أطنافو مسؤول البنك التجاري الوطني ضعف الأداء في القطاع إلى نقص التمويل المحلي والأمن المالي وانخفاض نوعية المنتجات والخدمات.

وأشار السيد تكل ولد إلى ان الإستراتيجية التي قدمت من قبل مجلس الوزراء في السنة الماضية للإدماج المالي تشمل على دعم مالي من البنك الدولي.

ومن المتوقع أن تعالج الإستراتيجية المالية الوطنية الشاملة المشاكل من خلال توسيع الهياكل الأساسية المالية والخدمات المصرفية المتنقلة، وتكنولوجيا تحويل الأموال.

وعلى الرغم من التوسع الكبير في القطاع المالي في البلاد، فإن 22 في المائة فقط من البالغين لديهم حسابات في المؤسسات المالية بالمقارنة مع 34 في المائة في إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى.

وأضاف السيد تكل ولد إن الإستراتيجية أيضا تهدف إلى زيادة نسبة البالغين الذين لديهم حسابات في المؤسسات المالية إلى 60 في المائة بحلول عام 2020.

 

تقرير: أبرها حاجوس

زوروا موقعنا

 

عدد الزوار

0000305974
اليوماليوم247
أمسأمس614
هذا الأسبوعهذا الأسبوع973
هذا الشهرهذا الشهر8628
كل يومكل يوم305974

إن تجارب إعداد توزيع الصحف بواسطة نظام التشغيل داخل اثيوبيا خلال ثمانية أعوام من (١٩٩٩- ٢٠٠٧ بالتقويم الاثيوبي) أصبح ساري المفعول وهذا الموقيع يعمل وفقا لنظام التشغيل إثيو نوكس.