أخبار مقتطفة

اليمن: يقول الاستفادة من التجربة الاثيوبية في بناء النظام الفيدرالي Featured

04 كانون1 2017

اديس ابابا -واا-وصل الوفد اليمني اليوم إلى العاصمة أديس أبابا برئاسة الوزير عبد الرقيب سيف فتح رئيس اللجنة العليا للإغاثة في وزارة الإدارة المحلية، ويضم الوفد نحو 31 من كبار المسؤولين الاتحاديين والمحافظين والخبراء.

وأشار الوزير  في مقابلة مع وكالة الأنباء الأثيوبية بأن الهدف من الزيارة يقوم في الأساس للإطلاع والاستفادة من التجربة الاثيوبية في بناء النظام الفيدرالي مشيرا بان الزيارة كانت مثمرة وناجحة .

ويشارك الوفد في ورشة عمل تنظمه الحكومة الألمانية تعاونا مع الحكومة الإثيوبية في الفترة ما بين 27 إلى 29 من نوفمبر الجاري حول النظام الفيدرالي في إثيوبيا

وأفاد الوزير بان هناك 28 دولة في العالم يستخدمون النظام الفيدرالي ولكن نحن رشحنا اثيوبيا لان هناك تقارب حضاري وجغرافي والتشابه مع اليمن ونتطلع بان نستفيد من هذا اللقاء بحيث نستطيع من خلالها العودة الى مجتمعنا المحلي بخطط واضحة وتطلعات عملية تلبي حاجة الناس وتعزز مطالبهم في السلام .

وأكد الوزير بأن سبب اختيار الرئيس قيام نظام فيدرالي في اليمن يتمثل في الصراعات ما بين الشمال والجنوب ولكن النظام الفدرالي تحل هذه المشكلة من خلال اعطاء التقاسم  في السلطة والثروة وفي أدارة الأموال واتخاذ القرار .

وأثنى الوزير قائلا اتقدم  بالشكر والتقدير لحكومة الإثيوبية التي تستضيف هذا اللقاء وكذلك الشكر لحكومة الألمانية لاهتمامها المستمر بالشأن اليمني ودعمها للعديد من البرامج الإغاثية والتنموية في اليمن .

وأشار الوزير بأن اثيوبيا عانت من الصراعات والحروب في وقت سابق لكنها استطاعت الان بالحوار ان تصنع نظاما فدراليا توافقيا واستطاعت من خلالها أن تؤسس الإستقرار والنمو في البلاد حيث أدى ذلك الي الزيادة في النمو و قيام  سلام مستدام اسسه التوافق والحوار والشراكة بين كل مكونات المجتمع

واكد الوزير بان مسوؤلية بناء نظام الفدرالية يقع على الكل من خلال الحوار والتوافق واستلهام تجارب العالم في هذا المجال وبذات التجربة الرائدة لأثيوبيا

من جهته قال نائب رئيس مجلس النواب الأثيوبي السيد محمد رشيد لا أستطيع أن أفوت هذه الفرصة لأقول لكم ان البلدين الاثيوبي واليمن بينهما قواسم مشتركة تتمثل في العلاقات التاريخية والثقافية والاقتصادية ونود تعزيز هذه العلاقات وأريد أنقل رسالة بأن تجربة بقية العالم وتجربة إثيوبيا في النظام الفيدرالي يمكن أن يطور ويترجم في اليمن ويعبر بها إلى بر الأمان.

زوروا موقعنا

 

عدد الزوار

0000306056
اليوماليوم329
أمسأمس614
هذا الأسبوعهذا الأسبوع1055
هذا الشهرهذا الشهر8710
كل يومكل يوم306056

إن تجارب إعداد توزيع الصحف بواسطة نظام التشغيل داخل اثيوبيا خلال ثمانية أعوام من (١٩٩٩- ٢٠٠٧ بالتقويم الاثيوبي) أصبح ساري المفعول وهذا الموقيع يعمل وفقا لنظام التشغيل إثيو نوكس.