أخبار مقتطفة

شركتان تركية وهندية ترغبان في الإنخراط في إنتاج الحديد والصلب في إثيوبيا Featured

12 كانون2 2018

أديس ابابا (العلم/وكالات) أعربت شركتي توسيالي التركية وشركة مونيت إسبات الهندية المحدودة عن رغبتهما في الانخراط في مجال تصنيع المعادن في إثيوبيا.

وناقش وزير الدولة للشؤون الخارجية الدكتور أكليلو هيل ميكائيل حول الإستثمار في مجال تصنيع المعادن في إثيوبيا مع رئيس وفد شركة توسيالي السيد فؤاد توسيالي ومدير شركة مونيت إسبات ورئيس غرفة التجارة الهندية السيد صادق جايا ديادا يوم الثلاثاء الماضي في مكتبه.

وأعربت شركة توسيالي التركية عن رغبتها في الدخول في صناعة الصلب الإثيوبية باستخدام خبرتها التي تبلغ أكثر من 70 عاما في هذا القطاع .

وأبلغ رئيس الشركة الصحفيين، بأن إثيوبيا لديها اقتصاد قوي جدا ومتنامي مع إمكانات كبيرة في قطاع الصلب ، مضيفا إلى أن شركته مستعدة للمشاركة فى إنتاج الصلب في إثيوبيا.

وقال السيد فؤاد إن المواد الخام التي تستوردها إثيوبيا لإنتاج المحولات والحديد يمكن أن استبدالها في وقت قصير جدا بعد بدء عمل الشركة .

وقال السيد فؤاد لقد عقدنا اجتماعا إيجابيا مع وزير الدولة حول الظروف الاستثمارية في إثيوبيا. وكان اجتماعنا مع مفوض مفوضية الاستثمار الإثيوبية إيجابيا.

وقال السيد فؤاد، إن الشركة لديها استثمار في الجزائر يتجاوز أكثر من 2 مليار دولار مضيفا إلى ان الشركة تخطط للاستثمار في إثيوبيا،واستبدال واردات إنتاج الصلب الي إثيوبيا.

وأوضح بأن الشركة ستقوم بتوفير بعض منتجات الصلب للعديد من الشركات المحلية في اثيوبيا.

كما أشار الرئيس إلى أن الشركة ستبدأ الاستثمار في المستقبل القريب.

وقد ناقش مدير الشركة ورئيس غرفة التجارة الهندية السيد صادق جايا ديادا مع وزير الدولة قدرة الشركة على العمل في قطاع المعادن في إثيوبيا وفقا لوزارة الخارجية الإثيوبية.

وأشار مدير الشركة إلى أن مجموعته ترغب في الاستثمار في إثيوبيا في مجالي صناعة الحديد و الصلب.

وتخطط الشركة لبدء العمل في المستقبل القريب من خلال التعاون مع الهيئات الحكومية وتطوير استراتيجية اقتصاد الأعمال.

وأشار المدير إلي ان الصناعات سوف تساهم في نمو البلاد و كسب العملة الأجنبية وخلق فرص العمل، وأضاف إن الصناعة الأولى ستركز فقط على التصدير بينما ستركز الصناعة الثانية على الاستهلاك المحلى.

ومن جانبه قال الدكتور أكليلو وزير الدولة بوزارة الخارجية ان تركيا هي من بين الدول الثلاث الأولى التي تستثمر في إثيوبيا وأنها تلتزم بتحفيز مواطنيها على الاستثمار في إثيوبيا.

وأشار الدكتور أكليلو إلى أن الشركة سيكون لها دور كبير في خلق فرص العمل بالإضافة إلى تزويد منتجاتها للشركات المحلية.

وأكد الدكتور أكليلو إلى أن إثيوبيا تلتزم بضمان السلام والاستقرار مع وجود إمكانات كبيرة للاستثمار في جميع القطاعات في البلاد .

ووفقا لوكالة الانباء الإثيوبية فأن شركة توسيالي تأسست في تركيا في عام 1952 وتعمل في إنتاج منتجات أنابيب الصلب والصلب المسطح.وأن الشركة لديها 25 مصنعا في كل من الولايات المتحدة الأمريكية، وأوروبا، وأفريقيا، وبلدان الشرق الأوسط.

وأن شركة مونيت إسبات المحدودة تمتلك 25 عاما من الخبرة وتنتج حاليا حوالي 1.5 مليون طن من الحديد سنويا في الهند كما تجري تنفيذ أنشطة استخراج الفحم وتنمية الطاقة.

تقرير: أبرها حجوس

زوروا موقعنا

 

عدد الزوار

0000534833
اليوماليوم887
أمسأمس1276
هذا الأسبوعهذا الأسبوع2668
هذا الشهرهذا الشهر19575
كل يومكل يوم534833

إن تجارب إعداد توزيع الصحف بواسطة نظام التشغيل داخل اثيوبيا خلال ثمانية أعوام من (١٩٩٩- ٢٠٠٧ بالتقويم الاثيوبي) أصبح ساري المفعول وهذا الموقيع يعمل وفقا لنظام التشغيل إثيو نوكس.