أخبار مقتطفة

اختتام الاجتماع التساعي الثاني بشأن سد النهضة بنجاح Featured

16 أيار 2018

أديس أبابا (العلم) 16 مايو 2018

اختتم مساء الأمس الاجتماع التساعي الثاني بشأن سد النهضة بنجاح بعد مشاورات ساخنة حيث ضم الاجتماع  وزراء الخارجية والري ورؤساء أجهزة المخابرات فى كل من إثيوبيا و مصر والسودان.

وفي نهاية الاجتماع ، اتفقت البلدان الثلاثة على إنشاء فريق عمل مستقل يقوم بدراسة حول إتمام الخزان.

وفقا لمكتب المتحدث باسم وزارة الخارجية في إثيوبيا ، وافقوا أيضا على تقديم الأسئلة والتعليقات حول التقرير الاستهلالي إلى الشركة الاستشارية بالاضافة الى ذلك تم  الاتفاق ايضا لمواصلة  دعم صندوق التنمية بين البلدان الثلاثة .

وعلم انه سيتم عقد قمة لرؤساء الدول الثلاث لدفع التعاون الإقليمي، مرتين كل عام

وعُقد اجتماع الأمس على أساس قرار اتخذه قادة البلدان الثلاثة خلال اجتماعهم على هامش قمة الاتحاد الأفريقي في أديس أبابا في يناير الماضي .

قال وزير الخارجية الدكتور ورقنه غبيهو في جلسة اختتامية لإجتماع التساعي الثاني حول سد النهضة سنواصل العمل معا بروح الأخوة لتعزيز الثقة والتفاهم بين بلداننا وشعوبنا .

وفيما يلي نص الكلمة

كما وعدت في الجلسة الافتتاحية ، أود أن أحيطكم علما بنتائج مداولاتنا اليوم

إننا نتذكر تعليمات قادتنا ، إثيوبيا ومصر والسودان ، عندما التقوا على هامش قمة الاتحاد الأفريقي الثلاثين التي عقدت في 29 يناير 2018 في أديس أبابا ، بشأن القضايا المتعلقة بسد النهضة ، على أساس توجيهات القادة ، عقدنا نحن ووزراء الخارجية ووزراء المياه ورئيس المخابرات في إثيوبيا ومصر والسودان اجتماعًا مع كبار المسؤولين والخبراء الفنيين في الخرطوم يوم 5 أبريل 2018.

وقد بدأ الاجتماع  اليوم بروح وتصميم عالية للتوصل إلى توافق في الآراء حول بنود جدول الأعمال المتعلقة بتنظيم قمة القادة ، وإنشاء صندوق الثلاثي للبنية التحتية والقضايا المتعلقة حول سد النهضة .

لقد أجرينا مداولاتنا حول الأجندات المتفق عليها بطريقة ودية للغاية للمضي قدما والوصول إلى تفاهم مشترك. ولذلك ، فإن جلسة اليوم شهادة قوية على علاقاتنا الطويلة القائمة بين دولنا الثلاث .

وبما أنه من الضروري تعزيز العلاقات الودية والأخوية القائمة بين بلداننا الثلاثة ، وافق الاجتماع على أن يجتمع قادتنا بانتظام على أساس التناوب في عواصم بلداننا.

كما تم التوصل إلى فهم لإنشاء صندوق البنية التحتية الذي يهدف إلى تعزيز وتقوية التعاون والتكامل الإقليمي لتسهيل التنمية في بلداننا الثلاثة.

من أجل البدء في إنشاء صندوق البنية التحتية ، اتفقنا على تنظيم اجتماع لوزاراتنا المعنية من أجل التوصل إلى طرق التنفيذ المناسبة.

وفيما يتعلق بالمسائل المتعلقة بالارتقاء ، فقد توصلنا إلى توافق في الآراء بشأن جميع القضايا ووافقنا على المضي قدمًا بالعملية. كما اتفقنا على إنشاء فريق علمي وطني مستقل لتعزيز التفاهم والتعاون المتبادلين بين بلداننا الثلاثة ولتطوير سيناريوهات مختلفة تتعلق بقواعد التعبئة والتشغيل وفقا لمبادئ الاستخدام المنصف والمعقول والالتزام بعدم التسبب ضرر  .

أخيرا ، باسمي واسم زملائي الوزراء ، أشعر بالفخر للإعلان بأن هذا الاجتماع كان ناجحا.

مصدر: وكالة الأنباء الإثيوبية

زوروا موقعنا

 

عدد الزوار

0000566913
اليوماليوم549
أمسأمس938
هذا الأسبوعهذا الأسبوع7411
هذا الشهرهذا الشهر20216
كل يومكل يوم566913

إن تجارب إعداد توزيع الصحف بواسطة نظام التشغيل داخل اثيوبيا خلال ثمانية أعوام من (١٩٩٩- ٢٠٠٧ بالتقويم الاثيوبي) أصبح ساري المفعول وهذا الموقيع يعمل وفقا لنظام التشغيل إثيو نوكس.