أخبار مقتطفة

أثيوبيا .. توفير 100 مليون دولار جراء الاعتماد على موانئ خارجية Featured

11 آب 2015

أديس أبابا/ أحمد عبد الله/ الأناضول/ قال المدير العام لهيئة الموانئ البحرية في إثيوبيا "مكونن تفرا"؛ إن بلاده وفرت 100 مليون دولار أميركي، بعد استخدامها موانئ إضافية جديدة هي "بربرة" في أرض الصومال، و"بورتسودان" شرقي السودان.

جاء ذلك في تصريحات خاصة للأناضول، يوم الإثنين الماضي ، وأضاف "تفرا" أن حجم الواردات والصادرات الإثيوبية، سجل نموا بمعدل 15% سنويًا.

وكشف المدير العام أن استراتيجية التجارة الإثيوبية، تهدف لزيادة حجم التجارة وتخفيض سياسة الاعتماد على ميناء جيبوتي فقط.

وقال تفرا، إن إثيوبيا تستورد عبر ميناء بورتسودان سنويا ما مجموعه 150 ألف طنا من الشحنات.

وأشار أن ميناء بورتسودان أصبح خطًا رئيسيًا لتصدير إنتاج السمسم من المناطق الشمالية الغربية في إثيوبيا، بالإضافة إلى تصدير الأسمدة والمواد الغذائية.

ونوه المدير العام إلى إن بلاده تعمل بقوة لزيادة حجم استيراد البضائع وتصديرها عبر ميناء السودان. مشيرًا إلى أن بلاده بدأت باستخدام بورتسودان وبربرة منذ أربع سنوات.

وختم تفرا بالقول: "إن إثيوبيا تعتمد على ميناء جيبوتي في صادراتها ووارداتها بنسبة 98٪ حتى اليوم، وستواصل الاستفادة من ذلك الميناء مع تطوير مجموعة من الاستراتيجيات التي ستساهم في تنويع منافذ التصدير".

 

زوروا موقعنا

 

عدد الزوار

0000137709
اليوماليوم133
أمسأمس581
هذا الأسبوعهذا الأسبوع714
هذا الشهرهذا الشهر14077
كل يومكل يوم137709

إن تجارب إعداد توزيع الصحف بواسطة نظام التشغيل داخل اثيوبيا خلال ثمانية أعوام من (١٩٩٩- ٢٠٠٧ بالتقويم الاثيوبي) أصبح ساري المفعول وهذا الموقيع يعمل وفقا لنظام التشغيل إثيو نوكس.